خط الوسط .. كلمة السر

frank rijkaard - DM - CB - CM - SW

هناك قاعدة ثابتة فى كرة القدم .. خط الوسط هو كلمة السر فى نجاح الفريق من فشله .. فالوسط هو خط الدفاع الاقوى فى الفريق عند الحالة الدفاعية .. وهو الممول الرئيسى للمهاجمين والمدبر الاول للعمليات الهجومية …

فان كان خط الوسط ضعيف فى الادوار الدفاعية ينكشف دفاع الفريق بسهولة ويسهل اختراقه من الخصم مهما كانت قوة لاعبى الدفاع وكفاءتهم .. وان كان ضعيفاً فى الادوار الهجومية سيعانى الفريق لاحراز الاهداف وصناعة فرص للتسجيل …

سنتحدث فى هذا الفصل عن لاعبى الوسط الذين يلعبون فى عمق الملعب .. فهم المسؤولون عن نجاح الفريق من فشله .. اما لاعبى الاطراف فهم لاعبون مكملون للادوار .. ويستطيع اى لاعب يملك بعض الامكانيات البدنية كالسرعة والقوة واللياقة ان يقوم بادوارهم المتشابهة للحد البعيد …

اما بالنسبة لعمق الوسط فلا بد ان يكون فيه عناصر متنوعة تكمل بعضها بعضاً .. وان يوضع كل عنصر من العناصر فى المركز الذى يناسبه فى الوسط .. وكلما تنوعت امكانيات لاعب الوسط الدفاعية والهجومية كلما زادت قيمته الفنية .. لانه سيُعتمد عليه فى القيام باكثر من دور فى الفريق .. وبذلك يكون قد قام بدور اكثر من لاعب …

ارتكاز ثابت : (المدمر)

ادواره :

يؤدى دور دفاعى كبير فى الوسط حيث يشكل ساتراً قوياً امام الدفاع بتعطيل هجمات الفريق الخصم .. وكسب الكرات المشتركة فى وسط الملعب .. كما يغطى المساحات خلف زملائه فى الوسط …

كما انه مطالب كذلك باداء دوراً هجومياً بسيطاً بتمرير الكرة بدقة لاقرب زميل لبداية هجمة جديدة لفريقه .. لان التمرير الخاطئ فى تلك المناطق يشكل خطورة كبيرة على دفاع ومرمى الفريق .. كما انه مطالب بالقدرة على الاحتفاظ بالكرة تحت الضغط حين يستحوذ عليها سواء بالقوة البدنية او بالمهارة …

ما يحتاجه :

1- القوة البدنية العالية والاداء القتالى .

2- الدقة فى التمرير .

3- قدر من المهارة للاحتفاظ بالكرة .

4- قدر كافى من الرشاقة .

5- القراءة الجيدة لتحركات الخصم .

امثلة :

          من افضل اللاعبين الذين يقومون بهذا الدور حالياً (خافى مارتينيز – دى يونق – تشابى الونسو – بوسكيتس – شفاينشتايقر – دى روسى – تياقو موتا – لاسانا ديارا) فكلهم يمتازون بقوة بدنية كبيرة للغاية ويقدمون دعماً مقدراً لخط الدفاع …

ارتكاز ثابت : (حامل الدلو)

ادواره :

يؤدى ادواراً مزدوجة دفاعاً وهجوماً .. فكونه يتمركز امام المدافعين مباشرة فهذا يحتم عليه القيام بادوار المدمر الدفاعية .. الا ان دوره الاساسى هجومى يتمثل فى صناعة الالعاب من الخلف من خلال تمريره المتقن للكرات (التمريرات الطويلة والقصيرة والبينية) .. وكونه يعتبر صانعاً للالعاب من الخلف سيتعرض للضغط من الخصم .. لذا فانه مطالب بالقدرة على الاحتفاظ بالكرة تحت الضغط وتوزيعها على اطراف الملعب او الى الزميل المناسب برؤيته الجيدة للملعب …

ما يحتاجه :

1- الدقة فى التمرير القصير والبينى والطويل .

2- قدر كبير من المهارة للاحتفاظ بالكرة .

3- قدر كافى من القوة البدنية والاداء القتالى .

4- قدر كافى من الرشاقة .

5- الرؤية الجيدة للملعب .

امثلة :

          من افضل من يقوم بهذا الدور حالياً (شافى هيرنانديز – تشابى الونسو – شفايشتايقر – دى روسى – بيرلو – تونى كروس – مودريتش – ارتيتا) فلدى كل من ذكر تمريرات متقنة للغاية سواء الطويلة منها او القصيرة او البينية …

محور متحرك – حر الحركة : (من الصندوق للصندوق)

ادواره :

فى الحالة الدفاعية لديه ادوار دفاعية كالمدمر تماماً حيث يعود كلاعب ارتكاز دفاعى .. اما فى الحالة الهجومية ينزل قريباً للمناطق الدفاعية لفريقه لاستلام الكرة وحين يستلم الكرة يتقدم بها للامام .. فيمر من الخصوم بمهاراته وسرعته ان استطاع المرور .. وان لم يستطع المرور يمرر الكرة للامام ويتقدم لاستلامها من جديد فى مكان اخر .. ويكون قريب دائماً من موقع الكرة ليسهل عملية التمرير على زملائه ويغطى ظهرهم كذلك .. وهو يعتبر بمثابة الرابط الذى يربط الدفاع بالوسط بالهجوم بتنقلاته .. لذلك تتاح له حرية التحرك فى الملعب …

ما يحتاجه :

1- يحتاج الى لياقة بدنية عالية جداً .

2- القوة البدنية العالية والاداء القتالى .

3- المهارات الفردية العالية .

4- قدر كافى من السرعة .

5- قدر كبير من الرشاقة .

6- الدقة فى التمرير .

امثلة :

          يتميز فى هذا الدور لاعبين كثر منهم (ستيفن جيرارد – فيدال – شفاينشتايقر – يايا توريه – فابريقاس – راميريز) فلدى كل منهم لياقة بدنية عالية جداً ومهارات فردية كبيرة وحلول امام مرمى الخصم …

محور متحرك – حر الحركة : (صانع الالعاب)

ادواره :

ادواره الدفاعية تشبه ادوار المهاجمين الدفاعية بالضغط على حامل الكرة فى المناطق الخلفية للخصم لمنعه من بداية الهجمة بطريقة سليمة ومنظمة .. وحين يكون الخصم مهاجماً يتمركز بعيداً من مدافعى الخصم او على اطراف الملعب .. وذلك ليجد مساحة جيدة لبناء هجوم مرتد سريع لحظة استحواذ فريقه على الكرة .. وحين استحواذ فريقه على الكرة يقترب من حامل الكرة ويكون دائم الطلب للكرة فى الوسط لبناء الهجوم لفريقه ونقل الهجوم للامام .. كما انه يجب ان يهرب من رقابة ارتكازات الخصم بالجنوح الى اطراف الملعب .. حيث لا يمكن ان يجنح ارتكاز الخصم الى طرف الملعب والا سيكشف بذلك عمق ملعب فريقه …

ما يحتاجه :

1- قدر كبير من المهارات الفردية للاحتفاظ بالكرة والمرور من الخصم .

2- قدر كبير من الرشاقة .

3- الرؤية الجيدة للملعب .

4- القدرة على وضع تمريرات بينية مريحة للمهاجمين .

5- قدر كافى من السرعة او القوة البدنية .

امثلة :

          من المميزين فى هذا المركز (اندريس انييستا – مسعود اوزيل – مودريتش – هازارد – قوتزه – تونى كروس – سيلفا) فلدى كل منهم مهارات فردية عالية جداً ورؤية جيدة للملعب وتمريرات بينية متقنة للغاية …

انسجام خط الوسط

          لخلق الانسجام لخط الوسط على المدرب ان يختار العناصر التى توفر له العديد من المزايا والتنوع .. فمن الممكن ان يقوم لاعب وسط بتادية دور المدمر بامتياز تام .. لكنه لا يستطيع القيام باى ادوار اضافية .. بينما يستطيع لاعب وسط اخر القيام بدورين .. ويستطيع اخر القيام بثلاثة ادوار .. وبين هؤلاء اللاعبين يعطى المدرب الافضلية للاعب الذى يستطيع القيام بثلاثة ادوار .. وان احتاج ادواراً دفاعية اكبر خلال المباراة من الممكن ان يقحم الارتكاز المدمر المتخصص …

          عامة يجب ان يشمل خط الوسط اكثر العناصر السابق ذكرها .. حيث يفضل ان يلعب ارتكاز ثابت مثلاً يستطيع القيام بدور المدمر وحامل الدلو معاً .. ويلعب بجانبه ارتكاز حر يؤدى دور من الصندوق للصندوق .. امامهما صانع العاب متخصص لصناعة الفرص للمهاجمين …

          او ان وضع مثلاً لاعب ارتكاز مدمر لا يستطيع القيام بدور حامل الدلو .. فيجب عليه الاعتماد على لاعب اخر للقيام بهذا الدور .. اما بالاستغناء عن الارتكاز الحر (من الصندوق للصندوق) .. او ان يكون صانع لعبه يستطيع القيام بهذا الدور .. بحسب مجريات اللعب وظروف المباراة وطريقة لعب المنافس ونقاط ضعفه وقوته …

          اما بالنسبة للقيمة الفنية للاسماء المذكورة فى الامثلة .. فنجدها فى امكانية اكثرهم فى القيام باكثر من دور .. فمثلاً (شفاينشتايقر) يقوم بدور المدمر وحامل الدلو وبامكانه اللعب من الصندوق للصندوق .. و(تشابى الونسو) يقوم بدور المدمر وحامل الدلو .. و(شافى هيرنانديز) يقوم بدور حامل الدلو وصانع الالعاب .. وهكذا سنجد ان كل لاعب منهم بامكانه القيام باكثر من دور وهذا ما جعل منهم قيمة فنية كبيرة لفرقهم ….

 

اضف تعليقك و اترك بصمتك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s