الخليوي (الأستاذ)

محمد صالح محيميد الخليوي اسم ارتبط بالذهب وأطلق عليه لقب (الأستاذ) تقييما لآدائه وخبرته الكروية.

يعتبر محمد الخليوي رمزاً من أهم الرموز الذين أنجبتهم الملاعب السعودية ومن أكثر اللاعبين تحقيقاً للألقاب و الإنجازات المحلية والدولية , ولن يوفي القلم ولا السطور في حق أستاذ كرتنا السعودية.

وعذراً يا محمد لأننا تذكرناك بعد وفاتك ولم نذكر كل أعمالك وجهودك على كرتنا إلا متأخراً , ولقد قصرنا وقصر إتحاد القدم و الأندية في تكريمك ، ومباراة خيرية لا تكفي شكراً وتقديراً لك ولا حتى في نجومنا السابقين.

وماذا فعلت رعاية الشباب وأي رعايةٍ قدمتها لنجوم الوطن , حتى الدعم والكلام المعسول والأعمال الخيرية لفظوها أصحاب الملايين متأخراً وعند فوات الآوان.

أؤيد وبشدة الأفكار التي ظهرت في إنشاء صندوق لخدمة ودعم ومساندة اللاعبين الذين خدموا الوطن ورفعوا سمعة الكرة السعودية وصعدوا منصات التتويج وهذا أقل ما يقدم لهم.

للأسف الشديد نجومنا القدامى في حالة يرثى لها بعضهم في المستشفى وآخرون غارقون في ديونهم بدون أن نقدم لهم العون أو حتى بالكاد نذكرهم أو نكرّمهم.

أسأل الله العلي القدير أن يغفر لمن مات منهم ويقضي ديونهم ويجبر كسرهم ويشفي مريضهم وجميع المسلمين.

اضف تعليقك و اترك بصمتك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s